الأحد، 2 نوفمبر، 2008

هل توجد أدله على وجود الله؟ إذاً لست مؤمن!

فكرة الإيمان بالله:

الله هو ذلك الإله الكامل المطلق الذي يريدنا أن نؤمن بوجوده دون أن نراه طبقاً للمفهوم الديني عموماً والإسلامي على وجه الخصوص, ولكن, كيف نؤمن بوجوده دون أدله (حيث أن الإيمان هو التصديق بوجود الشيء دون أدله تثبت وجوده) وفي نفس الوقت يتحفنا المؤمنون بل والله ورسوله دوماً بأدله على وجوده؟

طالما توافر دليل قوي على وجود شيء ما يصبح (الإيمان) بوجوده لا أهمية له, وقتها سننتقل من مرحلة الإيمان (التي سبق تعريفها) لمرحلة اليقين (التي هي ليست من الإيمان في شيء) .....

الله يريدنا أن نؤمن به دون أدله

الله يقدم الأدله على وجوده حتى نؤمن به


أتعجب من كل مؤمن يرى الأدله من حوله على وجود الله من وجهة نظره ومع ذلك لازال يعتقد أنه يؤمن بالله!

أتعجب أكثر ممن يأتون ليقولوا أن الله لا يحتاج لأدله حتى نؤمن به ثم يقولون أنظر الكون حولك, هو أكبر دليل على وجود الله!

الفكرة الأساسية التي أود إيضاحها أنك إذا آمنت بالله فلا داعى على الإطلاق للإتيان بأدله على وجوده, لأنك بمجرد أن آمنت إنتهت لديك فكرة الأدله لتثبت وجود ما لا يحتاج أدله لإثبات وجوده (فكرة الإيمان) ...

أما إذا بحثت عن أدله لوجود الله فأعلم أنك لست مؤمن به, فالإيمان يلزمك أن تصدق بوجوده دون أدله تثبت هذا الوجود ....

هل من آراء؟

http://el7ad.com/smf/index.php/topic,31652.msg315635.html#msg315635

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

انا مؤمن هل تعرف لماذا لانني لم اجد شيأً الا ودلني عللى وجود خالق عظيم انظر في المراة و انظر لمظهرك و قل لي من ابدعك وسواك كما انت هل من شيء مصنوع صنع بدون صانع سأقول لك مثال و انت احكم اذا دخلت لغرفتك يوماً ما ووجدتها مخربة و كل شيئ رأساً على عقب ماذا اول جملة ستقولها ؟دعني اجاوب عنك ستقول من فعل هذا ؟اذاً اسأل نفسك من فعل كل هذة الاشياء العظيمة من حولك وسخرها لك و قل لي لماذا ترضينا النساء و نجد كل شيء نريدة فيهن أليس من خلقك وخلقها يعلم ما تريد و ما تحب و جسدة لك في هذا الكائن (المرأة) هل تستطيع ان تزيد او تنقص من المرأة شيء لترضيك اكثر ؟لا تستطيع فمن خلقك اعلم منك بك اذا اردت ان نتحاور فهذا ايميلي w.s.m@live.com